المؤسسية

أعزائنا المرضى، شركائنا في العمل وموظفينا، بصفتنا مجموعة باتيجوز للصحة، بفضل مفهومنا "الجوجة والثقة في الخدمة" في طريقنا التي سلكناها في سنة 2004 حقق لنا النجاح لكي نصبح العلامة التجارية الائقة بنا والمقترحة لنا. التفوقات التي حققناها، ليس فقط بسبب الفروع التي فتحنها؛ بل بالقيم التي منثلها بثبات منذ 14 سنة و إلى مبادئ العمل الأخلاقية و ‘يماننا ب
مجموعة باتيجوز للصحة بإعتبارها مؤسسة للصحية تتبع وتطبق التكنولوجيا المتقدمة في مجالها ، إعتمدت مبدأ تقديم خدمة موجهة للمرضى في مراكزها المحلية والأجنبية بواسطة أطبائها الخبراء وفريق عملها المحترف. مجموعة باتيجوز للصحة التي تم تأسيسها في محافظة إزمير في سنة 2004، تواصل النمو بفضل الخدمة ذات جودة في مجال صحة العيون. وتستمر بتقديم خدماتها في إزمير
أن نتولى مهمة توفير أفضل رعاية لجميع مرضانا مع كادرنا الخبير وبرفقة أحدث التكنولوجيات التي نستعملها بالانطلاق من مفهوم الخدمات والجودة بالمعايير الدولية والمساهمة في الصحة والسلامة والعمل على ديمومة تطورنا من خلال ذلك.  
مجموعة باتيجوز للصحة تقوم بأعمال كثيفة من أجل تقديم خدماتها للمرضى في البلد وأيضا في الجغرافيا المجاورة بواسطة فريقها الأكاديمي و الإداري في نفس الوقت و العمل على تسهيل الوصول إلى هذه الخدمات. وفي هذا السياق، قدمت إلى جميع موظفيها تدريبات بخصوص نظام الإدارة المدمجة TS EN ISO 9001 و نظام إدارة الصحة والسلامة المهنية TS ISO 45001، و نظام إدارة الب
من خلال إعتماد المفهوم العلمي وإحترام القيم الأخلاقية كأساس في مراحل التشخيص والعلاج، نعمل على توفير إستمرارية وفعالية العلاج من أجل جعل مرضانا يستردون صحتهم في أقصر وقت،  
استعمال الموارد البشرة بإنتاجية في طريق أن نكون شركة تواصل نشاطاتها كرائد في القطاع الطبي مع زيادة قدراتها، وتعطي القيمة للعاملين، ومنفتحة للتغيير، ورائدة في مجالها، وتستعمل المصادر بإنتاجية، وحساسة تجاه البيئة وسلامة العمل والأمان، وتمتثل لمعايير الجودة، وتطور تقنياتها باستمرار، وتزيد قدرتها من إبداع العاملين لديها، وتركز على الزبائن. إن هدف سياسة
المعلومات حول تداول البيانات الشخصية 
مجموعة باتيجوز للصحة، منذ يوم تأسيسها إلى هذه الأيام، تواصل التقدم بخطوات واثقة في طريقها لتكون علامة تجارية في الصمة بفضل التكنولوجيا ذات جودة وموثوقة في المعايير العالمية  وبفضل فريق عملها الطبي المكون بكامله من أطباء متخصصين و بفصل الثقة التي حصلت عليها من مرضاها.